حصة رسم

    شاطر
    avatar
    احمد نجدى حسن
    عضو مميز
    عضو مميز

    ذكر الوظيفة : طالب
    اخبار مزاجك ايه؟ : رايق
    عدد الرسائل : 68
    تاريخ التسجيل : 15/02/2009

    حصة رسم

    مُساهمة من طرف احمد نجدى حسن في الجمعة 20 فبراير 2009, 5:06 pm

    حصة رسم !!
    • اسمحوا لي أن أنقل قصة لحصة رسم في إحدى المدارس الإبتدائية بحمهورية مصر العربية ..
    بطلة القصة هي الطفلة الفلسطينية " لورا مروان "..
    أما القصة فهي للراحل " كمال عارف "
    وأما الناقل فهو :
    راشد أبو العز !!
    .....
    .....
    "دق جرس المدرسة الإبتدائية معلنا بدء الحصة الخامسة .. توجهت معلمة الرسم للفصل الثالث ، وما إن جلست التلميذات بعد أداء التحية لها ، كتبت المدرسة على التختة بخط جميل :

    ارسمى واجهة منزلك ، وإظهرى المناظر الجميلة من زرع ، واقفاص العصافير ، والملابس الزاهية وهى ترفرف على المناشر !!

    إنهمكت التلميذات فى الرسم والتلوين بالألوان المائية ..
    وقبل إنتهاء الحصة ، تجمعت الإسكتشات على طاولة المعلمة..

    إستوقفها إسكتشا لإحدى التلميذات ..

    وراحت المعلمة تتأمل الرسم وهى مندهشة!!

    ..فقد وجدت شيئا ضخما أسود اللون يملأ الصفحة !! ..
    وفى الركن الأيسر منها رسما لفتاة صغيرة ترفع يدها للسماء !!

    قلـّبت المعلمة فى كراسة الرسم بإندهاش ، وقرأت بصوت عالِ فيه نبرة النداء :
    لورا مروان !!

    .. ولورا مروان هى إحدى التلميذات الفلسطينيات التى فقدت أبويها فى مذبحة من مذابح اليهود فى الأرض المحتلة ، وأحضرتها خالتها لتعيش معها فى القاهرة ..

    سألتها المعلمة بحنان عن سر هذه اللوحة الغامضة ..
    فتغرغرت عينى لورا بالدمع ، وبصوت خفيض متهدج ، همست :

    خلف هذا الشيئ الأسود الضخم . كان منزلى !!.. وأما الشيئ الأسود فهو جرافة من جرافات اليهود ، هدمت دارنا .. وقتلت أمى وأبى .. وأتلفت الزرع و الشجر ..أما الطيور ففزعت وحلقت نحو السماء ..
    و أما ملابسنا الزاهية فهى تحت التراب والأنقاض !!

    .. وأما الفتاة التى فى هذا الركن فهى أنا ، أسال ربى لماذا؟!..

    لم تستطع المعلمة أن تحبس دمعها ، فتساقطت الدموع على الرسم الذى لم "تجف ألوانه بعد" ، ورسمت الدموع على الصفحة السوداء حروفا أشبه بكلمة : الثأر
    !!

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 23 يوليو 2017, 4:49 pm