برج القاهرة

    شاطر
    avatar
    البيومى
    مشرف
    مشرف

    اسمك الحقيقى : محمود البيومى
    ذكر الوظيفة : طالب
    اخبار مزاجك ايه؟ : زى الفل
    العمر : 27
    عدد الرسائل : 53
    تاريخ التسجيل : 23/02/2009

    برج القاهرة

    مُساهمة من طرف البيومى في الأربعاء 25 فبراير 2009, 1:12 am



    برج القاهرة



    برج القاهرة تم بناؤه بين عامي 1956 - 1961 من الخرسانة المسلحة على تصميم زهرة اللوتس المصرية، و يقع في قلب القاهرة على جزيرة الزمالك بنهر النيل.
    يصل ارتفاعه إلى 187 متراً و هو أعلى من الهرم الأكبر بالجيزة بحوالي 43 مترا.
    يوجد على قمة برج القاهرة مطعم سياحي على منصة دوارة تدور برواد المطعم ليروا معالم القاهرة من كل الجوانب.
    ويعد من أبرز معالم القاهرة والذي يقع في منطقة الجزيرة برج القاهرة الذي يعد تحفة معمارية بناها المصريون على شكل زهرة اللوتس الفرعونية الأصل رمزاً لحضارتهم التي هي محط أنظار سائحي العالم. ويتكون من 16 طابقاً ويقف على قاعدة من أحجار الجرانيت الأسواني التي سبق أن استخدمها المصريون القدماء في بناء معابدهم ومقابرهم وفي هذه الأيام نلاحظ تزايد أعداد السائحين الذين يذهبون لزيارة البرج والصعود إلى سطحه الذي يطل على القاهرة بأكملها وبخاصة السائحين العرب الذين يزداد توافدهم إلى مصر في هذه الأيام وتستغرق الرحلة داخل مصعد البرج للوصول إلى نهايته 45 ثانية لتشاهد عندما تقف على القمة بانوراما كاملة للقاهرة، الأهرامات، مبنى التلفزيون، أبي الهول، النيل، قلعة صلاح الدين، الأزهر تشعر وأنت تنظر في النظارة المكبرة أنك تزور مصر كلها في لحظة واحدة، ليس هذا فقط ولكن يمكن للأسرة العربية أن تتناول غداءها في أحد مطاعم البرج ففي الطابق 14 وعلى ارتفاع 160 متراً يوجد المطعم الدائري والذي يدور حول نقطة ارتكاز لترى القاهرة مع عائلتك في ذلك المطعم الذي يضم 19 منضدة تتسع كل منها لخمسة أفراد، أيضاً يوجد في الطابق الـ15 كافتريا علوية تستطيع أن تتناول فيها العصائر والمشروبات وأن تستمتع برؤية القاهرة من أعلى.

    [عدل] تاريخ البرج


    برج القاهرة تم بناؤه في عهد الرئيس جمال عبد الناصر وتكلف بناؤه 6 ملايين جنيه مصري وقتها كانت الولايات المتحدة قد أعطتها لمصر بهدف التأثير على موقفها المؤيد للقضية الجزائرية ضد الاحتلال الفرنسي. وعن هذا يقول المؤرخ العسكري جمال حماد عندما تم بناء البرج كان له اسمان فالأميركان أطلقوا عليه «شوكة عبد الناصر»، أما المصريون فقد أطلقوا عليه اسم «وقف روزفلت» ويعتبر برج القاهرة أكبر وأطول «لا» في التاريخ لأن الملايين الستة لم تخدع عيون الرئيس عبد الناصر لتغيير موقفه تجاه القضايا العربية ورفض حتى أن يخصصه للانفاق على البنية الأساسية في مصر رغم احتياج البلاد وقتها لهذا المبلغ ولكن أراد عبد الناصر أن يبني بناء يظل علماً بارزاً مع الزمن يعلم المصريين الكرامة وحتى وإن كانوا في أشد الاحتياج رغم أن المبلغ حمله حسن التهامي الذي كان يشغل وقتها منصب مستشار رئيس الجمهورية وجاء بالمبلغ في حقيبة سلمها للرئيس بعد عودته من زيارة للولايات المتحدة التي لم تكن علاقتنا بها قد ساءت تحت مسمى مساعدة رؤساء الدول الصديقة ولكن رفضها عبد الناصر أياً كان مسماها وها هو الآن يزوره السائحون العرب والأجانب والمصريون ليتذكروا تاريخه.
    يكفي أن نذكر أن البرج استغرق بناؤه 5 سنوات واشترك في بنائه 500 عامل.

    [عدل] تجديده

    ملف:.cairo tower.jpg البرج بعد تجديده



    تم تجديد برج القاهرة في عمل استمر حوالي سنتين من 2006 حتى 2008 وتم تجديده من قبل شركة المقاولون العرب المصرية وكلفت عمليه الترميم و الإصلاح حوالي 15 مليون جنيه و هى تتضمن معالجة و ترميم خرسانة البرج و اضافة عدد 3 أدوار هياكل معدنيه اسفل البرج المطعم ببدن البرج و دور أخر اعلى المدخل الرئيسى مباشرة وأنشاء سلم للطوارئ و مصعد للزائرين و تطوير مدخل البرج وكذا تشطيب واجهات البرج واضافة اضاءة خارجية جديدة.
    avatar
    البيومى
    مشرف
    مشرف

    اسمك الحقيقى : محمود البيومى
    ذكر الوظيفة : طالب
    اخبار مزاجك ايه؟ : زى الفل
    العمر : 27
    عدد الرسائل : 53
    تاريخ التسجيل : 23/02/2009

    من رشوه الي رمز ( برج القاهره ) .

    مُساهمة من طرف البيومى في الأربعاء 25 فبراير 2009, 1:15 am




    مثل زهرة فرعونية أسطورية يطل برج القاهرة على جزيرة الزمالك ليحكي للعاصمة المصرية من أعلى مكان بها واحدة من أعظم قصص الكرامة في العصر الحديث.


    ويصل ارتفاع برج القاهرة إلى 187 متراً، وهو ما يجعله أعلى مبنى في العاصمة المصرية، بل إنه يزيد في ارتفاعه على الهرم الاكبر بنحو 43 متراً.


    وافتتح البرج لاستقبال رواده من المصريين والعرب والأجانب في العام ،1961 بعد أن بلغت تكلفة بنائه نحو ثلاثة ملايين دولار أمريكي، كانت الولايات المتحدة قد منحتها لمصر حينذاك بهدف التأثير في موقفها المؤيد للقضية الجزائرية ضد الاحتلال الفرنسي، لكن الزعيم الراحل جمال عبدالناصر أراد أن يرد الصاع صاعين لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية، فأمر ببناء برج بتلك الأموال.

    وكان تصميم هذا البرج العظيم على يد المهندس اللبناني نعوم شبيب، واستغرق بناؤه خمس سنوات، وهو يعد أعلى برج سياحي في العالم شيد بالأسمنت.

    ويتكون برج القاهرة من 16 طابقاً، وهو يقف على قاعدة من أحجار الجرانيت الأسواني، وهي ذاتها الأحجار التي سبق أن استخدمها المصريون القدماء في بناء معابدهم الأسطورية. ويطل سطح البرج على القاهرة بأكملها، حيث تستغرق رحلة الصعود إلى قمته نحو 45 ثانية، يكون بعدها باستطاعة الزائر أن يستمتع بمشهد بانورامي فريد للقاهرة وأهم معالمها السياحية مثل الأهرامات وقلعة صلاح الدين ومنطقة الأزهر.

    ويضم البرج عددا من المطاعم السياحية الفاخرة، ربما كان من أهمها “المطعم الدوار” الذي يقع فى الطابق الرابع عشر على ارتفاع 160 متراً، وسمي هذا المطعم بهذا الاسم لأنه يدور حول نقطة ارتكاز تمكن الجالس فيه من رؤية القاهرة من كافة الزوايا، وهو يضم 19 منضدة تتسع كل منها لخمسة أفراد.

    ولم يتوقف دور البرج خلال فترة الستينات عند حد كونه معلماً سياحياً بارزاً، وإنما تجاوز ذلك عندما تحول إلى مركز رئيسي لبث الإذاعات السرية والعلنية، تلك الإذاعات التي انطلقت من القاهرة لتغطي قارتي إفريقيا وآسيا، داعمة حركات التحرر الوطني.

    ويقول تقرير حصر لهيئة الإذاعة البريطانية: إن مصر احتلت فى العام 1960 المرتبة السادسة في العالم من حيث عدد ساعات الإرسال متعدد اللغات، والتي بلغت حينذاك 301 ساعة، ارتفعت خلال أعوام قليلة إلى 560 ساعة، وقد كانت هذه الإذاعات الثورية أحد مبررات العدوان الثلاثي على مصر فى العام 1956.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 23 نوفمبر 2017, 4:54 pm